توقعات بسنة من أسعار البترول المتقلبة


`عن Axios

اصدرت وكالة الطاقة الدولية تقريرها، مشيرة إلى سوق متقلب للنفط في الأشهر القادمة.

ما قالوه بالضبط..

"إذا استمر نمو الطلب بقوة، أو أن العرض كان أقل من المتوقع، فإن المخزون القليل المتوفر حاليًا وصغر الطاقة الفائضة للإنتاج ستعني أسعارًا متقلبة للنفط في ٢٠٢٢".

بالعربي، يبدو أنهم يتوقعون استمرار ارتفاع الأسعار، والتي وصلت حاليًا لأعلى مستوياتها منذ سبعة سنوات.

وبحسب الوكالة فإن استهلاك البترول عاد إلى مرحلة ما قبل الجائحة، بالرغم من أرقام انتشار الجائحة مؤخرًا.

مراجعة التوقعات..

راجعت المنظمة توقعاتها السابقة، رافعةً معدل الطلب اليوم بـ ٣,٣ مليون برميل ليصل إلى ٩٩,٧ مليون برميل يوميًا.

المشكلة الإضافية..

تقول الوكالة أن هناك مشاهدات لمشكلة في الأرقام المتوقعة، قد تؤدي إلى أن يكون الطلب أكثر مما يذكر في الأرقام حاليًا، أو أن العرض أقل مما يعتقده الكثير.

الصورة الأكبر: الارتفاعات ليست متعلقة بأرقام العرض والطلب فقط، فالعوامل الجيوسياسية مثل التوتر بين روسيا، ثالث أكبر منتج نفط في العالم، وأوكرانيا يضيف الزيت على النار.



المصدر: IEA, Axios

نُشرت هذه القصة في العدد 478 من نشرة جريد اليومية.