هل الذكاء شرط رئيسي للنجاح؟


`عن Olav Ahrens Røtne

بعض الأبحاث العلمية تؤكد أن الذكاء ليس أهم عنصر في النجاح وأن الشخصية هي الأهم.

قام الحائز على جائزة نوبل جيمس هيكمان بدراسة آلاف الأشخاص في بريطانيا، أمريكا، وهولندا وحاول الربط بين الذكاء ومقدار الأرباح التي يتم تحقيقها لاحقاً في الحياة (لا يقصد أن النجاح يقاس بالمال فقط، ولكن هذه طريقة موضوعية للقياس).

وبينما يعتقد العديد أن الذكاء يحدد نسبة النجاح بـ ٥٠٪ في المائة فقد دلا الأبحاث على أن علاقة الذكاء بالأرباح العالية لا تتجاوز الـ ١ إلى ٢٪.

الشخصية هي العنصر الأهم

لاتوجد بعد إجابة علمية دقيقة لماذا لم يساعد الذكاء أصحابه لتحقيق أرباح عالية.

ولكن بحثاً أخر من هيكمان يدلل على أن الصفات الشخصية مثل الإصرار والاجتهاد، والانضباط هي الأهم لقياس احتمال النجاح.

والخبر الجيد في هذا أن مثل هذه الصفات الشخصية قابلة للتغيير مع الزمن بشكل أكبر من القدرات الذهنية. فهناك أبحاث علمية تثبت أن القدرة على الإصرار وعدم الاستسلام يمكن تنميتها وتطويرها مع الوقت.

المختصر: الصفات الشخصية لك ولفريقك هي أهم عوامل النجاح. فالسؤال الأهم هو ما الصفات الشخصية التي تلزمكم لتحقق ما تريدون؟ وإن لم تملكوا هذه الصفات الشخصية الآن فماهي الخطة لتطويرها؟ 



المصدر: inc.com

نُشرت هذه القصة في العدد 124 من نشرة جريد اليومية.