إنترنت "ستارلنك" الفضائي يتسارع


`عن CNBC, Morning Brew

وصلنا إلى ما يقارب العامين منذ أن أصبحت خدمة إنترنت ستارلنك عن طريق الأقمار الصناعية (من شركة إيلون ماسك، سبيس إكس) متوفرة للمستهلكين، وآخر تقارير تقول أن سرعة الإنترنت للخدمة في نمو مستمر.

واقعيًا..

لا تزال الخدمة أبطأ من الإنترنت العادي في أمريكا وكندا، ولكنها أفضل بكثير من أي منافس يقدم الإنترنت عن طريق الأقمار الصناعية.

ولكن في دول أخرى، مثل أستراليا ونيوزيلندا، خدمة ستارلينك تقدم سرعات تحميل أسرع من إنترنت البرودباند المتعارف عليه في المنازل. مما يعني أن الخدمة واقعيًا باستطاعتها تقديم منتج منافس للإنترنت العادي.

بالأرقام..

ستارلينك لديها حتى شهر مايو أكثر من ٤٠٠,٠٠٠ مشترك في حول العالم. مع العلم أنه كان لديها ١٤٥,٠٠٠ مشترك فقط في بداية السنة.

متوسط سرعة التحميل لستارلينك في أمريكا ارتفع بين الربع الأول في ٢٠٢١ والربع الأول من ٢٠٢٢ بـ ٣٨٪: من ٦٥,٧٢ ميجا في الثانية، إلى ٩٠,٥٥ ميجا في الثانية.

أهمية هذه الأخبار؟

تطوّر الخدمة مهم لتوسعها لزيادة التغطية الجغرافية والخدمات حول العالم. أطلقت الشركة الأسبوع الماضي ٥٣ قمرًا صناعيًا جديدًا، لتضيفها لسربها المكوّن من أكثر من ٢٥٠٠ قمر صناعي حتى الآن.

كما أطلقت ستارلينك خدمة خاصة للمنازل المتنقلة (الـ RVs). وهذه تعتبر أول خدمة إنترنت متنقل من الشركة، حيث كانت كل خدماتها في السابق للمنازل الثابتة فقط.

كما أن الشركة حصلت على تصريح الشهر الماضي لتشغيل الإنترنت في المركبات المتحركة، مثل القوارب البحرية، الطائرات، والقطارات.

محليًا..

تقول خريطة موقع ستارلينك أن الخدمة يتوقع أن تتوفر في السعودية عام ٢٠٢٣.



المصدر: CNBC, Morning Brew

نُشرت هذه القصة في العدد 593 من نشرة جريد اليومية.