شركات التقنية الكبرى تريد مكانًا في سيارتك


`عن The Hustle / Jacob Cohen

قامت آبل في الأسبوع الماضي بتحديثات لتطبيقها CarPlay والمتواجد على ٩٨٪ من السيارات الجديدة.

وأمازون قامت بإعلانات عن تعاون أليكسا مع Buick ولسبب ما أجمعت التعليقات على يوتيوب بأنه أحد أسوأ الإعلانات التي رأوها في حياتهم.

وجوجل تعمل على تطبيق باسم Android Automotive Operating System تتوقع شركة الأبحاث جارتنر أن يصل إلى ٧٠٪ من السيارات بحلول ٢٠٢٨.

سبب حماس الشركات الضخمة لدخول سيارتك؟

يتوقع الكثير أن القيادة الذاتية ستصبح هي الاختيار الطبيعي خلال ٢٠ إلى ٣٠ عامًا. وحينها سيكون لديك الوقت في سيارتك لعمل الكثير من المهام، بين الترفيه والعمل. وبالنسبة لشركات التقنية الضخمة، فهم يرون الوقت الذي تقضيه في السيارة كمنجم ذهب يريدون الاستفادة منه:

والبيانات، قصة أخرى..

تريد شركات التقنية الكبرى أن تكون جزءًا لا يتجزأ من تجربتك داخل السيارة. مما سيعني كميات ضخمة من البيانات لهم.

ولكن هذا لن يمر بدون انتقاد..

المختصر: شركات التقنيات الكبرى قد اقتحمت بالفعل مكاتبنا، بيوتنا، وأجهزة هواتفنا بالطبع، ويبدو أن سياراتنا هي أحد الأهداف القادمة. 



المصدر: The Hustle

نُشرت هذه القصة في العدد 577 من نشرة جريد اليومية.