المؤثرون يتحدون لتقييم المعلنين


`منصة Giphy

قرر المؤثرون "كب العشا" عن تفاصيل علاقتهم مع العلامات التجارية.

مقدمة للموضوع..

أصبح التعاون بين المؤثرين والعلامات التجارية أحد استراتيجيات التسويق الأساسية، فهو يوفر مصدر دخلٍ لصانعي المحتوى، وقد أثبت جدواه للعلامات التجارية.

ومنذ نشأة هذا السوق الجديد وهو معدوم التنظيم تقريبًا عالميًا: الأسعار متفاوتة، والعقود مجهولة، وطرق الدفع والنتائج ضبابية. والآن هناك محاولة لتغيير الوضع.

تفاصيل الفكرة؟

ظهرت منصة مختصر اسمها FYPM (الاسم الكامل غير صالح للتداول وأقرب ترجمة إذا استخدمنا طريقة الأفلام "ادفع فلوسي عليك اللعنة") تهدف لكشف أرقام تعامل المؤثرين مع العلامات التجارية.

المنصة تصف نفسها "من المؤثرين، وللمؤثرين"، وتتيح المنصة لصناع المحتوى نشر أرقام تعاونهم مع العلامات التجارية باستخدام هوية مجهولة..

المنصة أشبه بموقع Glassdoor والذي يكشف متوسط الرواتب للوظائف المختلفة، فمنصة FYPM توضح ما يأخذه المشاهير مع عدد متابعيهم من العلامات التجارية المختلفة.

طريقة المنصة؟

على صانع المحتوى أو وكالة أعماله التسجيل وتقديم إثباتات لهويته ثم يتحقق الموقع من بياناتهم وقبولهم على أساسها. الالتزام الوحيد هو أن على المؤثرين تدوين تقييمات تفصيلية (واحد على الأقل) لتعاوناتهم السابقة مع العلامات التجارية. هناك أسئلة أساسية مثل مبلغ الإعلان وعدد المتابعين وقت التعاون.

لا يمكن لأحد غير المؤثرين المقبولين الدخول والاطلاع على أرقام المنصة.

الفكرة تبدو جادة وحققت أرقامًا لا بأس بها حتى الآن: 

  • كُتب ٣٣٦٨ تقييم على المنصة حتى الآن
  • اعتمد ٢٧٠٠ حساب للمؤثرين 
  • رُفض ما يقارب ٥٠٠٠ حساب

الصورة الأكبر: السوق فيه تباين كبير وFYPM هي محاولة من المؤثرين لضمان حقوقهم وتحقيق بعض الشفافية، كما أنه تحفيز للشركات لأخذ التعاون مع المؤثرين بجدية واحترافية. ولكن طريقة المنصة بحصرها على المؤثرين قد يعني سماع جزء واحد من القصة وظلم لجانب العلامات التجارية.



المصدر: The Verge, Morning Brew 

نُشرت هذه القصة في العدد 403 من نشرة جريد اليومية.