الموظفون أصبحت لديهم عادة للعمل الليلي


`عن Giphy

تاريخيًا، موظفو المكاتب كانت لديهم فترتان من الإنتاجية: قبل الغداء وبعده.

ولكن دراسة حديثة من مايكروسوفت وجدت أنه منذ تحول الموظفين إلى العمل الهجين بين المكتب والمنزل، فقد تطورت عادة جديدة بين الموظفين للعمل بين ٩ و ١١ مساءً.

التفاصيل؟

بحسب الدراسة التي تابعت أوقات استخدام الموظفين لأجهزتهم، بعض الموظفين أدوا أعمالهم في الساعة ١٠ مساءً وكأنهم في الساعة ٨ صباحًا. ولا نتكلم عن عدد قليل من الموظفين، بل ٣٠٪ منهم أصبحت لديهم هذا الوقت "الثالث" من الإنتاجية.

الجانب المضيء..

قد تبدو الدراسة الجديدة خبرًا سلبيًا عن العمل لساعات أكثر واقتراب الموظفين من الاحتراق الوظيفي. ولكن مايكروسوفت حاولت وضع صبغة إيجابية عن الموضوع بالحديث عن قوة عاملة متوزعة على تواقيت مختلفة حول العالم، أو حتى الحديث عن أن الموظفين أصبحت لديهم حرية أكبر في التحكم في جدولة أوقات عملهم.

والآخر المظلم..

ولكن لا مفر من استنتاج أن الظاهرة الجديدة تُظهر اختفاء الفواصل بين العمل والحياة، خاصةً لمن يعمل عن بُعد.

وبحسب المشرفين على الدراسة، فالموظفون يحضرون اجتماعات أكثر بـ ٢٥٠٪ عما كانو عليه قبل الجائحة.



المصدر: Microsoft, The Atlantic, Morning Brew

نُشرت هذه القصة في العدد 529 من نشرة جريد اليومية.