شراء منازل بصكوك NFT


`عن Propy

لم تعد مبيعات الـ NFT مقتصرة على صور القرود المليونية.

ستتم المزايدة على منزل في فلوريد غدًا فيما يوصف بـ "أول عملية تجارية لعقار أمريكي بالـ NFT". وسيبدأ المزاد بـ ٦٥٠,٠٠٠ دولار.

وهناك تقارير عن أن أكثر من ٧,٠٠٠ شخص سجلوا في المزاد.

ستقوم شركة تقنية اسمها Propy بإدارة عملية البيع. وواقعيًا هذه ثاني عملية بيع عقار باستخدام الـ NFT لأن شركة Propy باعت شقة مملوكة لمؤسس TechCrunch في أوكرانيا بعقد NFT.

أهمية الموضوع؟

الـ NFT سيحل مكان "صك البيت". الفائز في المزاد سيحصل على NFT لشركة أمريكية تملك المنزل في الواقع.

مرة ثانية، ما هي أهمية الموضوع؟

صاحبة المنزل، وهي مؤسسة شركة تقنيات مالية لا مركزية، تقول أن بيع العقار باستخدام الـ NFT يجعل إنهاء الصفقات العقارية بسرعة إرسال حوالة مالية، بدل الإجراءات المطولة حاليًا وجبل الأوراق التي يتم توقيعها عند شراء منزل.

ولكن…

منتقدوا الفكرة يقولون أنه بين التذبذبات في العملات والأصول المشفرة، والطبيعة التقليدية لقوانين العقار تعني مزيدًا من العقبات أمام استخدام NFT مما قد يجعل استخدامه في التعاقدات المالية أمرًا مستحيلًا.

الصورة الأكبر: الوعد الأساسي لتقنيات البلوكتشين والأصول المشفرة هو إمكانية التعاقد وحفظ العقود في شبكات لا مركزية شفافة للجميع. وتطبيقها على الصكوك العقارية قد يكون قفزة كبرى لتثبيت الفائدة العملية من الـ NFT إذا أوجدت الدول أُطرًا قانونية لتفعيلها.



المصدر: Business Insider, MorningBrew

نُشرت هذه القصة في العدد 490 من نشرة جريد اليومية.