نظرة إلى الجيل Z وتقنيات المستقبل


`عن The Mandalorian

قامت المغنية بيلي آيليش (أكثر مغنية جماهيرية على سبوتيفاي في ٢٠٢٠) ببث مباشر لحفلتها يوم السبت جمعت فيها أكثر من ١٥ مليون دولار.

تضمّنت الحفلة غرفاً افتراضية يجتمع فيها الأصدقاء ومكان لشراء المنتجات الدعائية.

معنى جديد للبث المباشر

الحفلة أقيمت في مسرح محاط بشاشات الـ LED وبدون حضور، لكن الإبداع المرئي في الإخراج لمشاهدي البث كان ملفتاً للأنظار حيث انتقل التصوير من تحت أقدام عنكبوت عملاق إلى أعماق البحار أو الجلوس بين النجوم ومشاهد أخرى بإضاءات إبداعية. على سبيل المثال في الدقيقة ٤٣ قامت بيلي بإدخال صور المشاهدين للبث المباشر على الشاشات كجزء من تصوير أغنية.

وصف بعضهم الحفلة كإعادة تعريف لمعنى البث المباشر.

والسر في الـ LED

التقنية المستخدمة تصنع بيئة محاطة بشاشات الـ LED تقدّم إعادة تعريف لعدة مجالات ومنها الألعاب في المنتزهات الترفيهية وإنتاج الأفلام والمسلسلات وغيرها الكثير.

يمكن رؤية استخدام التقنية في تصوير مسلسل ديزني بلس The Mandalorian.

وداعاً للخلفيات الخضراء

والتقنية لا تقدّم نتائج خارقة فقط، بل توفّر الكثير من الجهد والمال بسبب أن إحاطة الممثلين بشاشات تعرض البيئة المراد التصوير فيها يعني أن جميع المؤثرات يمكن إضافتها وتعديلها أثناء التصوير، مقارنةً بالطريقة القديمة والتي يتم التصوير فيها باستخدام خلفيات خضراء ثم الاستعانة بخبراء المؤثرات البصرية للتعديل والإضافة فيما بعد.



المصدر: Morning Brew

نُشرت هذه القصة في العدد 161 من نشرة جريد اليومية.