ارتفاع "مؤشر البؤس" الأمريكي


`ما The Hustle

ناقش الكثير أخبار ارتفاع نسب الفائدة الأمريكية مؤخرًا بشكل غير مسبوق منذ ١٩٩٤، بهدف مكافحة ارتفاع الأسعار، وآثاره.

على العموم فهناك احتمال كبير أن يحصل ركود اقتصادي: وبحسب بلومبيرج، فاحتمال حصول ركود اقتصادي رسميًا بحلول الربع الأول من ٢٠٢٤ نسبته ٧١,١٪.

ما علاقة هذا بـ "مؤشر البؤس"؟ وما هو هذا المؤشر أصلًا؟

هو موشر يجمع بين تضخم الأسعار والبطالة، وهو في ارتفاع متسارع في أمريكا.

مؤشر البؤس هو طريقة لحساب "جودة الحياة". الفكرة أنه كلما زاد هذا المؤشر، كلما زاد البؤس لدى الناس.

من باب الفضول: تم تطوير أول "مؤشر بؤس" في السبعينات من قبل الاقتصادي آرثر أوكون.



المصدر: The Hustle

نُشرت هذه القصة في العدد 580 من نشرة جريد اليومية.