الصين تمنع الأطفال من الألعاب الإلكترونية


`منع South China Morning Post

الحكومة الصينية منعت الأطفال تحت عمر الـ ١٨ سنة من لعب الألعاب الإلكترونية أثناء أيام الأسبوع، وستسمح بساعة واحدة فقط لكل يوم من أيام نهاية الأسبوع. يتوقع أن يكون القرار القادم إجبار الجميع على شرب عصير البقدونس.

الإعلان الرسمي الذي أصدرته الصين يعتبر أشد قرار للحد من إدمان الشباب الصيني للألعاب الإلكترونية.

كيف سيتم تطبيقه؟

لن تكون مهمة الآباء مراقبة أوقات لعب أبنائهم بالضرورة. كل الألعاب المرتبطة بشبكة الإنترنت يجب أن تتصل نظام لـ "مكافحة الإدمان" باستخدام الأسماء الحقيقية. كما أن شركة تينسينت (أكبر شركة ألعاب إلكترونية في العالم من حيث الدخل) بدأت بتطبيق تقنيات تتعرف على أوجه المستخدمين.

أهمية الموضوع؟

هذا صورة أخرى من إصرار الصين على تغيير خارطة التقنية عندهم بسبب قلقهم من أن تقضي الألعاب الإلكترونية على جيل بأكمله. في بداية الشهر ظهرت مقالة في الوسائل الرسمية الصينية تصف الألعاب الإلكترونية بأنها "أفيون للأدمغة"، وقد تسببت هذه المقالة في اختفاء مائة مليار دولار من قيمة شركات الألعاب. وقد خسرت شركة تينسينت وحدها ٤٠٠ مليار دولار منذ وصولها القمة في فبراير.



المصدر: WSJ, Morning Brew

نُشرت هذه القصة في العدد 375 من نشرة جريد اليومية.