العالم يعيد النظر في الدولار


`عن Giphy

نسبة الاحتياطيات العالمية المحفوظة بالدولار وصلت اليوم إلى أدنى مستوياتها منذ ٢٥ عاماً.

لا يزال الدولار هو العملة العالمية الأساسية، لكن المسار الهابط له قد يدل على أن البنوك المركزية للدول بدأت في تغيير رأيها:

أظهر استبيان أصدره صندوق النقد الدولي أن حصة الدولار من احتياطيات البنوك الدولية في اتجاهها للهبوط، حيث هبطت من ٦١٪ إلى إلى ٥٩٪.

اليورو (على العكس) ارتفعت حصته من ٢٠,١٪ إلى ٢١,٢٪

القادم: أوضحت روسيا سابقاً أنها بصدد تقليل احتياطياتها عن الدولار. ويتوقع أن الأسواق الناشئة الأخرى ستبتعد أيضاً عن الدولار تدريجياً.



المصدر: IMF, Axios

نُشرت هذه القصة في العدد 300 من نشرة جريد اليومية.