وداعية الواتساب


`عن Giphy

قال مارك زكربيرج في أبريل ٢٠١٩: "المستقبل هو الخصوصية"، معلناً عن الوجهة الجديدة لشركته فيسبوك.

لكن يبدو أنه غير رأيه، فقد أعلنت واتساب (الذي يعتبر أكثر برنامج رسائل انتشاراً في العالم) أن المستخدمين يجب أن يوافقوا على مشاركة بياناتهم مع فيسبوك، شركتها الأم.

البيانات التي يريدها مارك؟ تحت سياسة الخصوصية الجديدة، يستطيع واتساب أن يجمع بيانات المستخدم مثل:

  • رقم الهاتف
  • الموقع الجغرافي
  • العمليات التجارية
  • مدد استخدام التطبيق
  • أسماء جهات الاتصال المحفوظة وأرقامهم
  • معلومات حساباتك في فيسبوك وانستجرام
  • وغيرها

البدائل

  • سيجنال: هذا التطبيق لا يربط أي من بياناتك بشخصيتك بهويتك المحددة.
  • تيليجرام: يربط بيانات محدودة بهويتك. هذه الصورة تمثل اختصاراً للبيانات المجموعة من فيسبوك، واتساب، تيليجرام، وسيجنال.

الصورة الأكبر: شهدت تطبيقات تيليجرام وسيجنال إقبالاً شديداً في الأيام الماضية بينما انخفضت نسب تحميل واتساب بـ ١١٪.



المصدر: Reuters, The Verge, Morning Brew

نُشرت هذه القصة في العدد 214 من نشرة جريد اليومية.