سبوتيفاي زعيم البودكاست القادم يستحوذ على ميجا فون


`عن Spotify

يوم الثلاثاء الماضي أعلن سبوتيفاي عن الاستحواذ على ميجافون (megaphone).

ميجافون؟

بالتعاون مع عملاق أبحاث السوق نيلسن (Nielsen)، ميجا فون هي منصة متخصصة في البودكاست:

  • لأصحاب البودكاست: ميجافون تمكنك من تسجيل البودكاست، نشره على المنصات المختلفة، رؤية تفاصيل سلوك المستمعين، وتحويل البودكاست لمصدر دخل بإيصالك مع معلنين.
  • للمعلنين: ميجافون تدلك على ما تستمع إليه الفئات التي تستهدفها، وتقيس أداء إعلاناتك.

ميجافون فيها أكثر من ٥,٥٠٠ بودكاست، ويستطيع المعلنون توجيه إعلاناتهم إلى ٦٠,٠٠٠ فئة مقسمة حسب بيانات نيلسن. 

سبوتيفاي؟

طبعاً يعرف سبوتيفاي بتشكيلات قوائم موسيقية مختلفة، ويملك ٢٨٦ مليون مستخدم نشط شهرياً، وأطلق خدماته في السعودية والشرق الأوسط منذ ٢٠١٨.

لكن سبوتيفاي أيضاً يملك أداة لـ "إضافة الإعلانات" (Streaming Ad Insertions) تمكّن المعلنين من اختيار توجيه إعلاناتهم بطريقة تشابه في دقتها ما يحدث في منصات التواصل الاجتماعي (حيث يمكنك توجيه إعلانك للأشخاص بحسب الاهتمامات، السن، الدولة، وغيرها).

جمع سبوتيفاي مع ميجافون؟

١) يصل المعلنون على ميجافون بفرص للوصول إلى جمهور سبوتيفاي الضخم

٢) سيحصل سبوتيفاي على بيانات دقيقة جداً (بدقة أبحاث نيلسن) لفئات المستمعين

٣) فتح أبواب أكبر وأشهر لأصحاب البودكاست للاستفادة مادياً من محتواهم

المختصر: سبوتيفاي يراهن بقوة على عالم البودكاست وقد قام بعدة استحواذات في مجال صناعة المحتوى (مثل بودكاست جو روجان)، لكن الاستحواذ على ميجافون يربط الصورة الأكبر لكيفية تحقيق الدخل بالتحكم بالإعلانات في هذه الصناعة عالمياً.



المصدر: Tech Crunch, Morning Brew

نُشرت هذه القصة في العدد 173 من نشرة جريد اليومية.