تأثير التضخم على تسوّق العودة للمدارس


`عن Giphy

رغم أن الجو في الخارج في أقصى درجات الحرارة، ولكن سيأتي الخريف في أقرب مما تصورت، ويأتي معه العودة للمدارس.

بحسب ديلويت، سوق العودة للمدارس الأمريكي يبلغ ٣٤,٤ مليار دولار. ويتوقع هذا العام أن يصرف الآباء ٦٦١ دولار لكل طفل بارتفاع بـ ٨,٨% عن السنة الماضية، وارتفاع بـ ٢٧% عن ٢٠١٩.

سبب الارتفاع؟

التضخم الذي نتحدث عنه منذ أشهر. كل الارتفاعات ليست مبنية على أ، أحدًا سيشتري أشياءً أكثر، بل هي نفس المنتجات بأسعار أغلى.

التأثير على الآباء؟

أشار ٣٦% من الآباء أنه يمكنهم تحمل هذه النفقات بسهولة، وهذا الرقم انخفض بـ ١٦% عنه في السنة الماضية.

ولكن بعض الآباء اتجهوا إلى منتجات معاد تجديدها بالإضافة للبحث عن الخصومات والعروض.

كما تشير الإحصائية إلى أن الآباء سينفقون على التقنية بشكل أقل من إنفاقهم على الملابس والاكسسوارات والتي أصبحت أغلى بـ ١٨% هذا العام. مع عودة الجميع حول العالم للدراسة الحضورية.



المصدر: Deloitte, The Hustle

نُشرت هذه القصة في العدد 599 من نشرة جريد اليومية.