أسوأ نصف عام للأسهم الأمريكية منذ ١٩٧٠


`عن Axios

سواءً كنت أحد المتابعين عن قرب أم لا، فقد شهدت خلال نصف هذا العام أسوأ أداء لسوق الأسهم الأمريكي منذ أكثر من خمسين عامًا.

الخبر؟

مؤشر S&P 500 انخفض بـ ٢٠,٦٪ خلال النصف الأول من ٢٠٢٢، تزامنًا مع حملة الفدرالي الأمريكي لرفع نسب الفائدة لكبح جماح تضخم الأسعار.

هذه السنة، من الـ ١١ قطاع الذين يمثلون مؤشر الـ S&P 500، فالقطاع الوحيد الذي نما هذا العام هو قطاع "الطاقة" والذي ارتفع بـ ٢٩,٢٪ منذ بداية العالم، اعتمادًا على ارتفاع أسعار النفط والبنزين.

وهناك مؤشر أسوأ

مؤشر Nasdaq والذي يغلب عليه أسهم شركات التقنية سقط بما وصل إلى ٢٩,٥٪ حتى الآن منذ بداية ٢٠٢٢.

التوقعات؟ استمر في متابعة تضخم الأسعار، وإذا استمر الفدرالي الأمريكي في رفع سعر الفائدة. هذان العاملان قد يكونا أهم مؤشرين لتوقع اتجاه السوق ككل في الأشهر القادمة.



المصدر: Axios

نُشرت هذه القصة في العدد 587 من نشرة جريد اليومية.