خمسة عمالقة يملكون أكثر من نصف سوق الإعلانات في العالم


`عن Axios / GroupM

خمس شركات تقنية ملكت ٥٣٪ من سوق الإعلانات العالمية، مرتفعة عن ٤٦٪ في السنة الماضية.

تفسير السيطرة؟

بحسب تقرير GroupM الظروف الاقتصادية العالمية من تضخم وزيادة الأجور زادت صعوبة دخول منافسين جدد يزعزون سوق الإعلانات:

  • أكبر ٢٥ منصة إعلانية يملكون ٧٤٪ مما يتم صرفه على الإعلانات حول العالم، مرتفعين عن ٦٨٪ السنة الماضية، و٤٥٪ فقط في ٢٠١٦.
  • وبينما تستمر الشركات الصينية في تكبير حصتها من السوق، فهي عادةً تستفيد من السوق الصيني المحلي، باستثناء تيك توك التي حصلت على أموال المعلنين حول العالم.

الصورة الأكبر: قبل عشر سنوات، كان أكبر ٥ منصات إعلانية حول العالم، شركات أمريكية، معظمها إعلامية: جوجل، و Viacom and CBS، و News Corp and Fox، و Comcast and Disney:

  • في ذلك الوقت كانوا يملكون ٢٠٪ من السوق العالمي فقط.
  • وبينما مكّن انتشار الإعلانات الرقمية الجميع من الإعلان حتى بميزانيات متواضعة، إلا أن الفائدة الكبرى كانت من مصلحة الشركات التقنية الضخمة.

القادم؟ رغم كل توقعات الركود الاقتصادي، يتوقع أن ينمو سوق الإعلانات بـ ٨,٤٪ هذا العام.



المصدر: GroupM, Axios

نُشرت هذه القصة في العدد 575 من نشرة جريد اليومية.