العملات الرقمية تمر بأحد أسوأ أيامها تاريخيًا


`عن Giphy

منذ بداية ٢٠٢٢ والعملات الرقمية تعاني، ولكن يوم أمس كان أحد أسوأ أيامها تاريخيًا.

أولًا: هروب جماعي

البيتكوين وصلت لأدنى مستوياتها منذ ١٨ شهرًا، وقد هبطت في آخر ٢٤ ساعة بـ ١٥٪ بينما هبطت إيثيريوم في آخر ٢٤ ساعة بـ ١٧٪.

هبطت القيمة السوقية للعملات الرقمية لما هو دون التريليون دولار، من قمتها التي وصلت ٣ تريليون دولار في نوفمبر ٢٠٢١.

ثانيًا: إيقاف السحب

قامت باينانس (أكبر منصة تداول عملات رقمية في العالم) بإيقاف عمليات سحب البيتكوين يوم الاثنين لأكثر من ٣ ساعات بسبب "عملية توقفت وتسببت في طابور من العمليات المتوقفة."

وقامت منصة Celsius بإيقاف السحوبات والتحويلات بسبب "ظروف صعبة في السوق".

ثالثًا: استمرار التسريح وإيقاف التوظيف

  • قالت بلوك فاي (المدعومة من المستثمر مؤسس باي بال الشهير بيتير ثييل) أعلنت أنها ستقلص موظفيها بـ ٢٠٪
  • Crypto.com أعلنت أنها ستسرح ٢٦٠ موظف بعد أشهر فقط من دفعها ٧٠٠ مليون دولار لإطلاق اسم موقعها على ملعب فريق الكرة السلة الشهير LA Lakers.
  • هذا مجرد نموذج مما يتوقعه المراقبون أن يكون انكماشًا لسوق العملات الرقمية أو ما يطلق عليه "شتاء العملات الرقمية".

الصورة الأكبر: الوقت الحالي يشهد هروب المستثمرين من الأصول الخطرة، خاصة مع أنباء سوداوية عما هو قادم للاقتصاد الأمريكي وأخبار عن احتمال رفع نسب الفائدة في أمريكا بمقدار لم يحصل منذ ٢٨ عامًا.



المصدر: CNBC

نُشرت هذه القصة في العدد 574 من نشرة جريد اليومية.