رأي وارن بافيت في هبوط الأسواق


`مختصر Giphy

في عالمٍ يُعدّ كل المستثمرين فيه أشبه بقلايات الهواء السريعة، وارن بافيت هو قدر الطبخ البطيء.

أسطورة الاستثمار صاحب الـ ٩١ عامًا انتهز فرصة الاجتماع السنوي لبيركشاير هاثاواي ليحاضر الناس عن استراتيجيته للشراء والاحتفاظ بالأسهم لمدة طويلة أمام آلاف المهتمين بالاستثمار.

بصراحة..

..استراتيجيته كانت فعالة هذا العام الذي تفوق فيه على مؤشر السوق العام، رغم أن شركته بيركشاير هاثاواي تملك مجموعة ضخمة من الاستثمارات في مختلف القطاعات في الشركات الأمريكية.

وبافيت في مزاج شرائي الآن..

اختطفت بيركشاير هاثاواي أسهمًا بـ ٥١,١ مليار دولار في السوق الأمريكي أثناء موجة البيع والهبوط الكبيرة في الربع الأول.

طبعًا لم ولن يعترف بافيت أبدًا بأنه يشتري الآن في حال الهبوط لأنه مدرسته لا تعترف أن هناك وقت أفضل لشراء الأسهم.

ما القطاعات التي يستثمر فيها بافيت الآن؟

  • من الواضح حماسه لقطاع النفط. في الربع الأول اشترت بيركشاير حصة ضخمة في "أوكسدنتال للبترول"، كما زاد دسامة حصته في شيفرون (التي أصبحت رابع أكبر استثمارات بافيت).
  • ورغم أن بافيت على الأرجح لم يلمس جهاز تحكم إكس بوكس في حياته، لكن شركته الآن هي أكبر مستثمر في "أكتيفيجن بليزارد" بجمعها ٩,٥% من أسهمها. وقد ارتفعت أسهم أكتيفيجن بأكثر من ١٥% عندما أُعلن خبر استحواذ مايكروسوفت عليها في يناير.

آراء بافيت الأخرى..

قال بافيت أن دخول العديد من المضاربين الذين اشتروا وباعوا الأسهم أثناء الجائحة حوّل السوق إلى ما هو أشبه بالكازينو.

وعن التضخم قال بافيت أن التضخم: "يعتصر الجميع" وهو نتيجة سياسات الدعم المالية التي تم اتخاذها أثناء الجائحة، ولكنه لا يزال يرى صواب هذا الدعم ويعتبرها قراراتٍ بطولية.



المصدر: CNN, Morning Brew

نُشرت هذه القصة في العدد 547 من نشرة جريد اليومية.