مشاهدات الأولمبياد في أدنى مستوياتها


`أسباب Masonreport

الأولمبياد الشتوي سجل رقمًا قياسيًا في تدني عدد المشاهدات.

بحسب الـ NBC فقد جذب الحفل الافتتاحي للأولمبياد الشتوي ١٦ ملين مشاهد فقط في أمريكا، بانخفاض بلغ ٤٣٪ عن أولمبياد كوريا الجنوبية في ٢٠١٨.

السبب؟

اجتماع عدة عوامل. بعض أهمها:

إرهاق الأولمبياد: عادة يكون هناك فترة سنتين بين الألعاب الصيفية والشتوية، ولكن ألعاب طوكيو تم إقامتها قبل أشهر فقط.

تصوير محدود: مصوروا الشبكات لا يمكنهم مغادرة منطقة معينة من القرية الأولمبية (بسبب احترازات الكورونا) مما قلل من تغطيات الثقافة الصينية وما حول الأولمبياد.

المشاكل السياسية: قامت أمريكا وعدة دول بترتيب مقاطعة ديبلوماسية لألعاب الصين الأولمبية، مما قد يكون مساهمًا في تقليل المشاهدات.

الصورة الأكبر: ماذا سيعني تدني المشاهدين لتغطيات الأحداث الرياضية والأولمبياد في المستقبل (والتي تمتد لشبكة NBC مثلًا حتى عام ٢٠٣٢)؟ ولكن قد لا تكون هذه نهاية القصة، فعادةً تزيد مشاهدات الأولمبيات بعد أول أسبوع.



المصدر: Yahoo Sports, The Hustle

نُشرت هذه القصة في العدد 488 من نشرة جريد اليومية.