انتهاء مسرحية التعقيم


`عن Giphy

انتهت أيام رائحة المعقم المتواجدة لـ ٢٤ ساعة، وقد ظهر هذا جليًا في هبوط أسهم كلوروكس بـ ٢١٪ خلال السنة بنهاية ديسمبر.

الهبوط يعتبر أكبر هبوط لسهم الشركة في عقدين من الزمان.

أثر المبالغة في التعقيم على السوق

عندما ظهرت الكورونا، كان هناك سباق على مواد التعقيم والنظافة أطلقت عليه صحيفة The Atlantic اسم "مسرحية التعقيم" بسبب أنه كان يتم إعادة تعقيم مكان واحد مرارًا وتكرارًا فقط لنحصل على "أمان نفسي"، ولكن بهدر الكثير من الموارد.

ولمن ذهبت الأموال؟

منتجات كلوروكس وجدت إقبالًا ضخمًا وقت الجائحة، ونجحت الشركة بتحقيق نمو كبير في قطاعهم.

الصورة الأكبر: انخفاض المبيعات ليس المشكلة الوحيدة لدى كلوروكس. فتضخم الأسعار حول العالم يعني رفع التكاليف للمواد وبالتالي خفض نسب الربحية لكل منتجاتهم.



المصدر: Bloomberg, The Atlantic, Axios

نُشرت هذه القصة في العدد 487 من نشرة جريد اليومية.