معاناة الاتحادات الرياضية في جذب الجيل Z


`عن Giphy

كل الأجيال لها خبرة في التحول إلى هذا العصر التقني.

ولكن الجيل Z (مواليد ١٩٩٥ حتى ٢٠٠٥ حسب بعض التعاريف)، هو فعلًا أول جيل "متحدث أصلي" للغة الرقمية، وقد لا يفهمون أصلًا لماذا جيل الألفية يصرون على مشاهدة التلفزيون.

طيب؟

الدراسات تقول أن جمهور الأحداث الرياضية المباشرة الآن أقل بكثير من الأجيال السابقة.

ولذا بدأت العديد من المنظمات الرياضية ببناء خطط لكيفية إعادة جذب الجيل Z للتفاعل مع الأحداث الرياضية.

لنأخذ أمثلة من الاتحادات الرياضية الأمريكية:

الصورة الأكبر: بغض النظر عن نوع الرياضة، أو الطريقة الأنجح للوصول إلى الجمهور الجديد، فعلى الأرجح أنها ستكون طرقًا جديدة متعددة، وليست عبر قنوات التلفزيون الرسمية فقط.



المصدر: immersive.io, marketing dive, the hustle

نُشرت هذه القصة في العدد 472 من نشرة جريد اليومية.