تقارير عن أن صندوق الاستثمارات العامة بصدد الاستحواذ على فريق إنترميلان بمليار دولار


`عن Primo GIF

بعد أشهر من نجاح الاستحواذ على نادي نيوكاسل، يبدو أن صندوق الاستثمارات العامة اقترب من إغلاق صفقة الاستحواذ على نادي إنترميلان العريق بمليار دولار.

أين وصلت الصفقة؟

بحسب International Business Times فالنادي بانتظار الأوراق القانونية الرسمية وقد يعلن الخبر في الأيام القادمة.

بالنسبة لوضع إنترميلان الآن الحالي..

..فليس في أفضل أحواله ماديًا. حاليًا النادي مملوك لمجموعة صينية اشترته في ٢٠١٦، ولكنهم منذ ٢٠١٩ يبحثون عن مستثمر "يشيل عنهم".

المجموعة الصينية تملك ٧٠٪ من أسهم الفريق. وأداء الفريق فنيًا لا بأس به حيث أنه فاز ببطولة في ٢٠٢٠.

ولكن ماديًا فالفريق في أسوأ أحواله، حيث خسر ٣٢٠ مليون دولار في موسم ٢٠٢٠-٢٠٢١، والنادي مستمر بخسارة ١٥ مليون دولار شهريًا.

وصل النادي إلى مرحلة الاضطرار لبيع ٢ من أفضل لاعبيه، البلجيكي لوكاكو والمغربي أشرف حكيمي، لتدخل للنادي ١٥٠ مليون دولار. كما اضطر النادي للاستغناء عن المدرب (العصبي) الشهير أنتونيو كونتي.

هل هذه آخر استحواذات صندوق الاستثمار الرياضية؟

على الأرجح هناك غيرها. التقرير يتكلم أيضًا عن استحواذ مقبل لنادي مرسيليا الفرنسي، وأحد أندي القمة البرازيلية.

الصورة الأكبر: الاستثمار في الأندية الرياضية العالمية يحقق أهدافًا على عدة أصعدة. فغير أن هذه الأندية التي تحمل قاعدة جماهيرية كبيرة تساهم لتعيد الفريق بسهولة للربحية عند دعمه ببعض الاستثمارات، فهذه الاستثمارات قد تساهم في دعم الرياضة المحلية بحضور هذه الفرق العالمية في مناسبات أكثر وتوفير فرص احتكاك أفضل لفرقنا ولاعبينا.



المصدر: International Business Times

نُشرت هذه القصة في العدد 463 من نشرة جريد اليومية.