الشركات تتضامن مع انسحاب أوساكا


`علامات Giphy

سارعت شركات Sweetgreen، Nike، و Calm لدعم لاعبة التينيس نايومي أوساكا في انسحابها من بطولة فرنسا المفتوحة للتينس.

ما قامت به الشركات مؤشر آخر لاهتمام العلامات التجارية ألا تكون بدون رأي في القضايا الاجتماعية.

القصة؟

أعلنت أوساكا أنها لن تحضر اللقاءات الصحفية في البطولة (رغم أنه جزء من اتفاقها مع المنظمين) بسبب تأثير هذه اللقاءات على صحتها النفسية. وعندما أوفت بكلمتها ولم تحضر، تم تغريمها من قبل المنظمين بـ ١٥,٠٠٠ دولار وتهديدها بمنعها من بطولات الجراند سلام.

مع إعلان الغرامة أعلنت أوساكا انسحابها من البطولة للتركيز على صحتها الذهنية، وأشارت إلى أنها عانت من نوبات طويلة من الاكتئاب في الفترات الماضية.

رد فعل الشركات

رعاة أوساكا من ساعات Tag Heuer و شركة Nike وغيرهم أصدروا بياناتٍ صحفية تدعم قرارها بالانسحاب من البطولة.

وتطبيق Calm للتأمل والتمارين الصحية الذهنية، عرض أن يدفع غرامة الـ ١٥,٠٠٠ دولار لأي لاعب يقرر ألا يحضر المناسبات الصحفية للبطولة.

عن أوساكا…

عمرها ٢٣ سنة وحققت ٥٥ مليون دولار من الرعايات في آخر ١٢ شهراً، مما يجعلها في المرتبة الـ ١٢ لأكثر الرياضيين دخلاً في العالم اليوم. ولكنها تتميز عن كثير من الرياضيين الآخرين بصراحتها في التعبير عن آرائها.

المختصر: العلامات التجارية أصبحت تحرص على إثبات مواقفها في مساندة القضايا الاجتماعية المهمة (الصحة الذهنية في هذه الحالة)، وما فعلته أوساكا قدم للشركات فرصة ذهبية لإظهار موقفهم.



المصدر: Morning Brew

نُشرت هذه القصة في العدد 317 من نشرة جريد اليومية.