موضة عدم إعادة المنتجات


`عن WSJ, Retail Dive, Morning Brew

إعادة المنتجات هي أحد أكبر مشاكل التجارة الإلكترونية.

مع موسم آخر السنة، ظهر توجه جديد من أكبر البائعين إلكترونياً (أمازون، تارجيت، وول مارت، وغيرهم) لاتباع سياسة جديدة، تعاد بها قيمة المنتج المراد استرداده ولكن تطلب من العميل إبقاء المنتج أو التبرع به.

السبب: خفض التكاليف على المدى الطويل.

كيف؟

ولكن…

هذه السياسة ليست لكل المنتجات. تستخدم الشركات الكبرى أنظمة ذكاء صناعي لتحديد المنتجات التي يمكن استعادتها والأخرى التي يمكن إبقاءها عند العميل.

فائدة إضافية: الاختبار الحقيقي للعلاقة بين العميل والمتجر الإلكتروني هو ما يحصل أثناء الشحن وحالات الاستعادة. ومبادرة مثل استرداد المبلغ بدون الحاجة لإعادة المنتج قد تكون من أفضل التجارب للعميل في حياته وتزيد من الولاء للمتجر بشكل كبير.



المصدر: Morning Brew

نُشرت هذه القصة في العدد 215 من نشرة جريد اليومية.