البنك المركزي في كمبوديا يطلق منصة رقمية للتعاملات المالية


`عن Vichy T

أصبحت كمبوديا ثاني من أطلق وسيلة رقمية من البنك المركزي يمكن استخدامها من جميع المواطنين. وفي الوقت ذاته، الصين توسّع تجارب عملتها الرقمية. أما أمريكا فلا تملك حتى الآن استراتيجية معلنة لخطّتها بخصوص عملة رقمية رسمية.

في كمبوديا: أطلق البنك المركزي منصة مالية رقمية مبنية على تقنية البلوكتشين بعد فترة تجارب مطوّلة: من المستفيد منها؟ الجميع (البنوك، المؤسسات المالية، والأفراد) من سيوزع الأموال الرقمية على الأفراد؟ عن طريق البنوك الهدف؟ تسهيل التحويلات بين البنوك وتمكين عمليات الشراء والتحويل لجميع الأفراد

وفي الطرف الآخر من العالم…

جزر الباهاما سبقت كمبوديا بعشرة أيام لتكون "أول دولة تطلق عملة رقمية حكومية لكل المواطنين" بإطلاقها "الدولار الرملي" والمرتبطة بالدولار الباهامي والذي يرتبط بدوره بالدولار الأمريكي.

الصورة الأكبر: الميزة الأهم للاقتصادات النامية أن العملات والمنصات المالية الرقمية ستوصل الخدمات المالية للمناطق النائية حيث ستصل الخدمات المالية لكل من يملك هاتف جوال. كما أن المنصات الرقمية ستسرّع التعاملات بين البنوك، وتعطي البنك المركزي تحكماً أكبر على دورة المال في الاقتصاد.



المصدر: Morning Brew

نُشرت هذه القصة في العدد 163 من نشرة جريد اليومية.