جوجل تدعم منتجاتها بتطبيقات الذكاء الصناعي


`يمكنك Google

جوجل تتطور يوماً بعد يوم في مهمتها لـ "تنبيش" الإنترنت وإيجاد ما تبحث عنه بأقل معلومات ممكنة.

أعلنت جوجل عن مجموعة التطويرات التي تم أو يتم إطلاقها في منتجاتها. المختصر، معظمها إضافة لتطبيقات ذكاء صناعي على المنتجات الحالية.

نواحي التطوير:

١) تطوير مدخلات البحث: هناك تركيز على تعديد وتسهيل طرق البحث. فبالإضافة إلى البحث عن المعلومات بالكتابة، أصبح من الممكن البحث بالصوت (مساعد جوجل)، الأماكن (خرائط جوجل)، والصور (عدسة جوجل).

٢) تطوير مخرجات البحث: النتائج لم تعد صفحات فقط، فقد أصبح جوجل يحاول تقديم النتيجة مباشرة (جزء من مقطع فيديو، أو صورة كتاب، أو نص مقتطع من مقال طويل).

في التطبيق

بدعم المدخلات والمخرجات بالذكاء الصناعي تمكنت جوجل من:

  • بدل إدخال كلمات الأغنية، يمكن دندنتها على تطبيق جوجل لإيجادها (جربناها. تعمل لبعض الأغاني الانجليزية لكن لم تنجح في إيجاد أي أغنية عربية).
  • عند البحث باستخدام صورة في تطبيق جوجل، يمكن لجوجل استخراج معلومات المنتج بداخل الصورة. (جربناها لتصوير علبة "حلاوة بقرة" والنتائج كانت فورية لأين يمكن شراءها).
  • عند تصوير معادلة رياضيات، يمكن لجوجل إعطاء خطوات حل المعادلة. الصورة الأكبر: جوجل تهدف لتحسين تجربة المستخدم وإحكام قبضتها على سوق البحث. لكن ما تأثير هذه المحاولات على المحاولات الحكومية العالمية لتفكيك الشركة؟


المصدر: Morning Brew

نُشرت هذه القصة في العدد 153 من نشرة جريد اليومية.