النصف الممتلئ من الجائحة: اجتماعاتنا أقصر


`حتى gfycat.com

حتى أكثر المتشائمين لا يمكنه إنكار بعض الجوانب الإيجابية للجائحة: 1) حفظ رقم البطاقة، من كثرة الطلبات على الإنترنت 2) عدم الاضطرار لابتسامة المجاملة من وراء القناع 3) انخفاض متوسط مدة الاجتماعات بـ 20%  

محاولات المدراء للتعويض لم تنجح!

في المجموع انخفض الوقت الذي نقضيه في الاجتماعات بـ 12%، رغم زيادة عدد الاجتماعات في اليوم بـ 13%.  

ولكن الدوام لم يقصر

ازداد متوسط يوم العمل بـ 50 دقيقة. فمن السهل جداً أن تستمر في العمل لإنهاء هذا الشيء أو ذاك: "فالعمر يخلّص، والشغل عمره ما يخلّص".



المصدر: TheHustle

نُشرت هذه القصة في العدد 104 من نشرة جريد اليومية.