اعترافات المجموعة التي اخترقت تويتر


`من Clint Patterson

من تتوقع كان وراء حملة اختراق أشهر حسابات تويتر في الأسبوع الماضي؟ ليست خلية سرية تابعة لاستخبارات، ولا عصابة هاكرز احترافية، بل مجموعة شباب ومن ضمنهم مراهق، جمعهم في الإنترنت حبهم لأسماء المستخدمين المميزة.

تفاصيل العملية؟

أحد الهاكرز، اسمه الحركي "كيرك"، ذكر لأحد معارفه على النت أنه يعمل في تويتر ويمكنه إعطاؤهم معلومات من الداخل. لم يكن صادقاً في مكان عمله ولكنه قدم للمجموعة معلومات تسمح بالسيطرة على عدة حسابات من الداخل.

استهدفت المجموعة 130 حساباً وفي النهاية قاموا بإرسال التغريدة من 45 حساب سيطروا عليها واستطاعوا الحصول على 120,000$.

كما أوضحت تويتر أنه تم تحميل الرسائل الخاصة لـ 8 حسابات.

كيف بدأت القصة؟ 

يبدو أن ما جمع الفريق هو حبهم للـ OG usernames أو المعرّفات المميزة وخاصةً المكوّنة من حرف واحد أو رقم واحد. يسميها الشباب بالانجليزي OG usernames اختصاراً لـ Original Gangster أو المجرم الأصلي. هناك بعض الأدلة على أن الفريق قام بعمليات سابقة للهجوم على منصات تواصل اجتماعي بهدف الحصول على أسماء مميزة وبيعها.   الصورة الأكبر: تويتر هو المنصة الأهم للسياسيين ورجال الأعمال، ما يجعل له أهمية جيوسياسية خاصة. لم يتضح بعد أثر تحميل الرسائل الخاصة، لكن قد يكون هناك مخاطر كبرى من الدخول للرسائل الشخصية للمرشحين الانتخابيين مثلاً وقد يؤثر هذا على نتائج الانتخابات الرئاسية الأمريكية في نوفمبر.



المصدر: Morning Brew

نُشرت هذه القصة في العدد 92 من نشرة جريد اليومية.