وارن بافيت ينقض على شبكة توصيل الغاز


`بعد

بعد فترة طويلة من الخمول الاستثماري، أعلنت بيركشاير هاثاواي، شركة "عرّاف أوماها" وارين بافيت، عن شرائها أصول تخزين ونقل الغاز الطبيعي لشركة دومينيون للطاقة.

  • الصفقة التي بلغت 10 مليار دولار هي أكبر إضافة لمحفظة بيركشاير منذ 2016. الهدف من الصفقة لبافيت؟ رفع حصته من شبكة الغاز الطبيعي. حالياً تنقل شركته الفرعية (بيركشاير هاثاواي للطاقة) 8% من الغاز الطبيعي بين الولايات في أمريكا، ومع الصفقة الجديدة ترتفع الحصة إلى 18%.

الهدف من الصفقة لدومينيون؟ راحة الضمير، حيث أن الرئيس التنفيذي يتفاخر باستهداف تحويل شركته إلى الطاقة النظيفة. لكن قد يكون السبب الأكبر هو التخلص من الديون، حيث أن الصفقة تتضمن دفع ديون على دومنيون بمقدار 5.7 مليار دولار.   المختصر: لازالت محفظة وارن بافيت مليئة بالسيولة النقدية (التي وصلت إلى 137 مليار دولار). قد تكون هذه الصفقة بداية حملة تسوّق لبافيت في زمن الكورونا. كما أن الصفقة إشارة إيجابية للفرص في قطاع النفط والطاقة الذي أثبت صموده في وجه الجائحة في وقتٍ تدهورت فيه معظم القطاعات.



المصدر: Morning Brew

نُشرت هذه القصة في العدد 82 من نشرة جريد اليومية.