عرّاف أوماها وأشهر اجتماع ملّاك في أوساط الاستثمار


`في Business insider

في كل عام، يترقب عالم الاستثمار اجتماع الملّاك السنوي لبيركشاير هاثاواي. عادةً في وقت الاجتماع يتوجه عشرات الآلاف من المساعدين في الشركة واستثماراتها إلى أكبر مدينة في نبراسكا.

السنة الماضية تواجد في المدينة 40,000 شخص بمناسبة الاجتماع، جالبين معهم 21.3 مليون دولار إضافية لدخل المدينة. أما هذه المرة، فقد ترأس وارن بافيت الاجتماع عن بعد.

أبرز الأحداث:

  • قال بافيت أنه يراهن على الاقتصاد الأمريكي في المدى البعيد. يقول: قد مرت أمريكا بأسوأ من هذا من قبل، وقد أثبتت المعجزة الأمريكية صمودها. لا تراهن ضد أمريكا.  
  • رغم قوله فلازال بافيت يرقد على سيولة كبيرة. سجلت شركة بيركشاير خسارة قدرها 49.7 مليار دولار للربع الأول. ولكن في الوقت نفسه، تحتفظ الشركة بقيمة مهولة من السيولة تبلغ 137 مليار دولار ولم يتضح بعد أين ستُستثمر.  
  • باعوا شركات الطيران. باعت بيركشاير هاثاواي حوالي 6.5 مليار دولار من الأسهم في أبريل، بما في ذلك كامل حصصها في شركات الطيران: يونايتد، أميريكان أيرلاينز و ساوث ويست أيرلاينز. قال بافيت أن العالم قد تغير بالنسبة لشركات الطيران. ولا يعتقد أنه حتى بعد سنتين أو ثلاثة من الآن أن تعود مستويات الطيران إلى ما كانت عليه قبل الجائحة.  
  • ستنتقل المعركة إلى شركات التأمين. يتوقع بافيت أن تخوض العديد من الشركات في الأشهر القادمة حروباً مع شركات التأمين بشأن تعويضات خسائر الوباء.  
  • القاسم المشترك بين بافيت والجميع. اعترف بافيت أنه لم يقص شعره منذ سبعة أسابيع.


المصدر: The Hustle

نُشرت هذه القصة في العدد 38 من نشرة جريد اليومية.