صناعة التلفزيون مع أزمة الكورونا


`تواجه The Hustle

تواجه صناعة التلفزيون تحديات عديدة حالياً بسبب إلغاء العديد من الأحداث الرياضية، نقص المعلنين، والآن تواجههم مشكلة إنتاج المحتوى في وسط ظروف الجائحة.

في أمريكا قد ينتهي عرض أحد أطول المسلسلات الدرامية استمراراً في التليفزيون الأمريكي (مسلسل The Young and the Restless مستمر منذ 1973) حيث أن حلقاتهم ولقطاتهم الاحتياطية اقتربت من الانتهاء مع استمرار البث اليومي.

لا بد أن يستمر العرض

لا يوجد نقص محتوى بشكل عام، نيتفليكس مثلاً قام بتصوير معظم مشاريعه حتى نهاية 2021 قبل بدء الجائحة.

لكن معظم البرامج التلفزيونية المباشرة مضطرة إلى إيجاد طرق للاستمرار، حتى إن تم التصوير من غرفة المعيشة. مثلاً، "أمريكان أيدول"، والذي كان من المفترض أن يبدأ مرحلة البث المباشر الآن، أطلق أول حلقة مصورة بالكامل عن بعد. شحن منتجوا البرنامج "عدة التصوير" إلى كل متسابق (آيفون ومعه مصباح دائري)، وقام تقنيوا البرنامج بزيارة منازل المتسابقين للتأكد من سرعة الانترنت، وساعد منتجوا البرنامج المتسابقين باختيار أفضل خلفية للتصوير في بيتهم عبر مكالمة زووم.   وستستمر العديد من البرامج الكوميدية والإخبارية بإنتاج البرامج من المنازل في الوقت الحالي، لكن قد تظهر بعض المشاكل في حال "أحد أخذ راحته".



المصدر: The Hustle

نُشرت هذه القصة في العدد 36 من نشرة جريد اليومية.